Wednesday 28th of June 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

آخر الأنباء

 

المواضيع الأكثر قراءة

 

من نحن

"رصين"، إذْ يوصفُ بها موقعٌ إخباري الكتروني، فإنها تعني أنه يراعي النوعية وأعلى المعايير المهنية في تحرير الاخباروالتحليلات ونقلها وفي طريقة عرضها والتفاعل مع قرائها.

ولأن الالتزام بالجودة والجدية ليس هو القاعدة الأعمّ أو العرف المحكَّم في الإعلام العربي  بهذه المرحلة التي تزدحم وتفيض فيها الفضاءات والساحات الإعلامية بشتى أنواع ومستويات الوسائل الإخبارية، لذلك كانت الرصانة في الخدمة الإعلامية صفة تستحق الإنحياز لها، كونها تعني احترام عقل المستهلك للإعلام، القديم والحديث، وحقه في معرفة مختلف جوانب وخلفيات الحدث... بدقة وموضوعية وبشمولية تساعده في تحديد مواقفه وفي المشاركة باتخاذ قراراته اياً كانت سياسية أو اقتصادية أو اجتماعية.

هذا الموقع "Rasseen.com" أرادته وأطلقته مجموعة "أوان للاستشارات الإعلامية العربية" ليكون له من إسمه هوّيةً متكاملة... فهو يوفر مصدراً مفتوحاً للأخبار المتجددة على مدار الساعة بما في ذلك المعلومات والبيانات عن مجمل قضايا الساعة،  في الأردن، كما في العالم العربي.

هي خدمةٌ إعلاميةٌ تنطلق في مرحلة "الربيع العربي" وما بعدها، وبذلك تتحمل من مسؤوليات الاحتراف المهني الرصانة والتوازن، ما يوجب عليها أن تكون مختلفة عن الإعلام التقليدي وبتميز، لتشكل منبراً ذا سوّية، في تقديم الأخبار والآراء في مجمل سياقاتها التي تعكس التنوع والتعددية في منطقتنا وعلى مستوى العالم... ومن شأن ذلك أن يعزز قدرات جمهور قرائنا على استخدام الانترنت كمنصة لتعميم وتعضيد بيئة الحوار الديمقراطي والهادف.

يتشكل المحتوى الإخباري ل "رصين" من مواد إخبارية خاصة، بالإضافة إلى التوثيق والتسجيل لما يُنشر ويتوفّر، مما يهم الباحثين والطلاب والصحفيين والمعلقين أينما كانوا، وبذلك يهدف هذا الموقع لتلبية حاجات مرتاديه، بما فيهم الصحفيون وصنّاع السياسات والباحثين، من المعلومات اللازمة لمتابعة الشؤون المحلية ولتكوين الرؤية والآراء الصائبة.

بطبيعة تخصصها ووظيفتها الإعلامية، فإن "أوان"، وهي تطور محتوى وأداء هذا الموقع، ستواصل إجراء دراستها الميدانية المتعلقة بطرائق استخدام "رصين دوت كوم" من طرف مجاميع الزوار حتى يظل محتواه الإخباري ملبياً للمطلوب وبتنافسية، وسيبقى فريق التحرير متواصلاً مع المشتركين والزوار برسائل على البريد الالكتروني وعلى صفحات الفيس بوك ورسائل تويتر تُنوّه إلى ما يستجد من مصادر وقضايا وعناوين يغطيها هذا المصدر المفتوح للأخبار المتجددة.

وفي هذا الصدد فإن نخبة من المعنيّين بالخدمات الإعلامية المحترفة، تشارك في اختيارهم مؤسسة "أوان" من خلال شبكة علاقاتها الواسعة مع الذوات والمؤسسات والمنظمات المتخصصة في شتى مجالات والاهتمامات، سيتشاركون في الحوارات التي يتولاها الموقع لإثراء النقاش في مقتضيات الحياة المدنية وعديد القضايا الحيوية، بمزيد التعددية والمشاركة الديمقراطية.

الخدمات التفاعلية ل "رصين" تتضمن قُدرة الزائر على المشاركة بردود وتعليقات يراد منها تسهيل الحوار وتبادل الافكار والحقائق المتصلة بالقضايا المطروحة، كما يوفر الموقع ثروة ارشيفية توثّق للقطاعات المختلفة، بما يساعد المستخدمين، سواء كانوا منظمات أو افراداً، بان يجدوا القصص الإخبارية ذات الصلة أو في التتبع التاريخي للقضايا الراهنة.

إنطلاقة "رصين" تأتي مرفوقة بأرشيف يحتوي ما لا يقل عن 200 الف مادة خبرية مستقاة مما يزيد عن 50 مصدراً. هذه الثروة الارشيفية توفرها "Arabey" المجموعة الحليفة ل "أوان" بما لديها من قاعدة معلوماتية ضخمة وارشيف ورقي والكتروني خاص، ليصبح موسوعة في البيانات والمعلومات هي ما يحتاجه الباحثون ونشطاء المجتمع المدني، كما المؤسسات والشركات، في جهود إثراء التنوع والتعدد بالمشهد الأردني وتعزيز قدرات المعنيين بهذا الجهد... كما يعرض الموقع في ذات الوقت ما يربو عن 20 "قضية في العمق" تتضمن آراء وتحليلات وبيانات احصائية من عديد الزوايا والمراجع.