Monday 21st of September 2020 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    16-Jul-2020

مُستجدّات أزمة اعتقال نقيب المقاولين الأسبق في الأردن: هتافات حادّة وحَرِجَة مُجدّدًا ومُؤشّرات على تشكّل “بُؤرة حراكيّة” عند ديوان أهالي الكرك
”رأي اليوم”:
يتحوّل مقر ديوان أبناء مدينة الكرك الأردنية إلى نقطة تجمّع واحتشاد غربيّ العاصمة عمان وبالقُرب من القصور الملكية للمُتضامنين والمُتعاطفين مع رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة بعد المواجهة بينه وبين الحكومة على خلفية اعتقال شقيقه نقيب المُقاولين الأسبق أحمد الطراونة.
ورفضت سلطات النيابة حتى منتصف ليلة الاثنين الإفراج بالكفالة عن المقاول الموقوف الذي يخضع للتحقيق على خلفية أحد المشاريع لوزارة الأشغال.
وحضرت عشرات السيارات من مدينة الكرك مع المئات من أبناء الطراونة وهي عشيرة كبيرة في المدينة مساء الاثنين إلى المقر المُشار إليه وحصل تجمّع وازدحام وهتافات قبل أن يتكرّر المشهد في الليلة الثالثة كما هو متوقّع.
 واتّهم رئيس السلطة التشريعية الحُكومة بالخُصومة السياسية واستهداف عائلته ولَيّ ذراع القانون عبر بيان لا يزال يُثير الكثير من الضجّة.
 وانتهت لية الاثنين مع أنصار الطراونة بالحد الأدنى من الاحتكاك مع قوّات الدرك في الموقع لكن هتافات حادّة جدًّا انطلقت عبر الحناجر وأعادت تذكير الجميع بالبؤر والهتافات الحراكية خلال مرحلة الربيع العربي.
واستمرّت التداعيات حيث أُدخِل نقيب المُقاولين الأسبق مخفورًا إلى أحد مستشفيات العاصمة حرصًا على سلامته وصحّته بدلاً من السجن وتحت الحراسة الأمنية في الوقت الذي استمرّت فيه المُطالبات العشائريّة والجهويٍة بالإفراج عنه دون أي تعليق من السلطات القضائية والتنفيذية.
 وتجمع أيضا في الكرك العشرات من المواطنين في احتشاد بايع مبكرًا جدًّا شقيق المقاول المحبوس الدكتور إبراهيم الطراونة مرشّحًا في البرلمان في الانتخابات المُقبلة وذلك بلهجةٍ تصعيديّةٍ ومتحدّيةٍ دفاعًا عن العائلة وخِياراتها.
 وتأزّمت العُلاقات الدستورية بين السلطتين وأعلن مُقاول آخر من عائلة الطراونة ومن كبار المُقاولين إغلاق مكاتبه تضامنًا مع قريبه والامتناع عن العمل احتجاجًا فيما بقيت نقابة المقاولين في حالةِ اجتماعٍ طارئ بعد اعتقال النقيب السابق لمرّتين وهو أحد كبار المقاولين في البلاد.
وتزداد أزمة عائلة وعشيرة الطراونة تعقيدًا في ظل البحث عن خيارات سياسية مع أنّ المسألة تتعلّق بتحقيقٍ قانونيٍّ فقط لم يصل بعد إلى القضاء والمحكمة لكنّ البيان الذي تقدّم به رئيس مجلس النواب مُتحدِّثًا عن استهدافِ عائلته خلَطَ الأوراق.
 ومع مُرور الوقت في ظل حبس المُقاول الطراونة  يتحوّل مقر ديوان أهل الكرك في العاصمة الأردنيّة عمّان إلى بؤرةٍ حراكيّةٍ صغيرةٍ في استنساخٍ لما كان يحصل أيّام الربيع العربي لكن ذلك مُحرج ويحصل في توقيت حسّاس حسب آراء الكثير مِن السياسيين.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات