Saturday 19th of September 2020 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    28-Jan-2020

وسط بيروت منطقة امنية معزولة واحتجاجات شعبية لمنع عقد جلسة البرلمان

 بيروت - بدأ الجيش اللبناني وقوى الامن الداخلي تدابير أمنية استثنائية في وسط بيروت، اليوم الاثنين، وتم اغلاق كل المداخل المؤدية الى مبنى المجلس النيابي، وعزل المنطقة بالكامل.

وجاء ذلك اثر تصاعد الاحتجاجات الشعبية رفضا لحكومة الرئيس حسان دياب ولعقد جلسة عامة لمجلس النواب قبل ظهر اليوم لاقرار موازنة العام 2020 بحضور الحكومة التي لم تنل ثقة المجلس النيابي بعد.
وكان رئيس المجلس النيابي نبيه بري الذي اصر على عقد الجلسة طلب من قائد الجيش تأمين وصول النواب الى مبنى البرلمان ومنع المحتجين من تعطيل الجلسة، في حين اعلن عدد من الكتل النيابية والنواب عدم حضور الجلسة مبررين الامر بعدم دستورية التشريع بظل حكومة لم تنل ثقة المجلس النيابي بعد، علما ان مشروع قانون الموازنة كان ارسل من حكومة الحريري السابقة قبل استقالتها.
ورغم دعوة قيادة الجيش المواطنين إلى التجاوب مع التدابير المتخذة وعدم الإقدام على قطع الطرقات مع تأكيد إحترامها حق التظاهر والتجمع السلمي في الساحات العامة، فقد سجل منذ الصباح قطع عدد من الطرق المؤدية الى بيروت، وفي عدد من المدن والمناطق، وبدأ توافد المحتجين الى وسط بيروت للاحتجاج عند المداخل المؤدية الى مجلس النواب لمنع النواب من الدخول الى الجلسة، فيما استقدمت القوى الامنية خراطيم المياه تحسبا.
ووقع إشكال في محيط مجلس النواب بين عدد من المتظاهرين وعناصر من الجيش بعد منعهم من التقدّم نحو المجلس وإجبارهم على التراجع.  (بترا)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات