Friday 22nd of March 2019 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    14-Mar-2019

جامــعـة جــرش تـأتمـــر حــول «الحــس القومــي والإســلامـــي فــي الأدب الـعــربـــي الحـديـــث»

 

 
عمان -الدستور - عمر أبو الهيجاء - تعقد جامعة جرش مؤتمرها النقدي السنوي الثاني والعشرين تحت عنوان «الحس القومي والإسلامي في الأدب العربي الحديث» في جامعة جرش – كلية الآداب – قسم اللغة العربية في المدة من 8-10 نيسان المقبل.
وجاء في إعلان المؤتمر: ثمة ظواهر واتجاهات في الأدب العربي الحديث تستحق البحث والدراسة، ومن هذه الاتجاهات: الاتجاهان القومي والإسلامي اللذان أسهما إسهاما بارزا في تطور الأدب العربي الحديث، لذا فقد خصص المؤتمر النقدي السنوي القادم في دورته الثانية والعشرين الذي تقيمه كلية الآداب في جامعة جرش ووسم بـ (الحس القومي والإسلامي في الأدب العربي الحديث) إذ يهدف إلى الوقوف على هذه الظاهرة دراسة وتحليلا، وذلك من خلال توجيه الدارسين إلى تقصي تجليات الحِسَّين القومي والإسلامي في الأدب العربي الحديث، ودراسة المهاد الفكري لهما، والكشف عن طبيعة العلاقة بين هذين الاتجاهين، إضافة إلى تخصيص أحد محاور المؤتمر للوقوف على هذين الحِسَّين في الأدب الأردني: الواقع والآفاق.
وتتضمن محاور المؤتمر: المهاد الفكري: التاريخ، الفلسفة، الكتابات الاجتماعية والسياسية، الترجمة، وتجليات الحس القومي في الأدب العربي الحديث، وتجليات الحس الإسلامي في الأدب العربي الحديث، والعلاقة بين الفكر القومي والإسلامي في الأدب العربي الحديث، وتفاعل الحس القومي والإسلامي في الأدب العربي الحديث وعالمية الأدب، والحِسَّان القومي والإسلامي في الأدب الأردني: الواقع والآفاق، والحِسَّان القومي والإسلامي في أدب المرأة.
ويذكر أن الهيئة الاستشارية لمؤتمر كلية الآداب في جامعة جرش تتكون من: د. صلاح جرار، د. محمد القضاة، د. زياد الزعبي، د. محمد المجالي، د. عبد الرحيم مراشدة، .د أيمن الأحمد، وكما تتكون اللجنة التحضيرية للمؤتمر من:
د. محمد ربيع رئيساً للمؤتمر، د. فؤاد عبد المطلب عميد كلية الآداب،  د.علي المومني رئيس قسم اللغة العربية مقررا، د. محمد الرقيبات منسق المؤتمر، والأعضاء: د. جودي البطاينة، د. محمود ربيع، د. أروى ربيع، د. نجود الحوامدة، د. إيمان ربيع، د. عامر ربيع، د. عبير بني مصطفى، د. زياد بني عمر، والروائي المهندس صبحي الفحماوي.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات