Monday 18th of December 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    07-Dec-2017

النقابات المهنية: قرار ترامب عدوان سافر على الأمتين العربية والإسلامية

 النقابات تعرب عن مخاوفها من إعلان يهودية الدولة بعد القرار

 
محمد الكيالي
عمان - الغد- دعت النقابات المهنية أمس الى الوقوف بوجه مخطط "تهويد القدس وفلسطين"، إثر أنباء عن عزم الرئيس الأميركي الإعلان عن اعتراف بلاده في القدس عاصمة لإسرائيل، ونقل سفارة بلاده إلى القدس المحتلة.
وطالبت نقابة اطباء الأسنان مجلس النقباء الى عقد اجتماع طارئ لمناقشة التطورات الأخيرة المتعلقة بنية الإدارة الأميركية نقل سفارتها الى القدس المحتلة، داعية النقابيين الى "وقفة احتجاجية الاحد المقبل أمام مجمع النقابات المهنية".
ووصفت القرار الأميركي، إذا صدر، بأنه "خطير وعدوان صارخ تجاه أصحاب الحق والقضية، وجرم فاضح في حق العدالة والانسانية، ليس تجاه الفلسطينيين فحسب بل تجاه شعوب المنطقة العربية والأمة الاسلامية، وستكون له عواقب وخيمة تزيد من اشتعال المحيط الملتهب اصلا، وتهدد السلم والامن الدوليين".
بدورها، قالت نقابة المحامين ان خطورة القرار الاميرك­ي الى القدس "تكمن بما ينتج عن هذا القرار من احتمال إعلان يهودية الدولة، وبالتالي تهجير غير اليهود من الق­دس ومن كافة أنحاء فل­سطين، وصولاً الى الو­طن البديل الذي يسعى الى تحقيقه الكيان الصهيوني".
وأضافت، وفي ضوء هذه النتائج والاحتمالات سـ "تتركز المطالبات مستقبلا على إلغاء يهودية الدول­ة، ومن ثم نسيان حق العودة والتعويض واقامة الدو­لة الفلسطينية على ال­تراب الفلسطيني وعاصم­تها القدس".
من جهتها وصفت نقابة الاطباء القرار الأميركي المتوقع بـ  "ال­خطوة العدوانية" معتبرة أن "إقدام أميركا، حليف الكيان الصهيوني، على هذه الخطوة الخطيرة التي تأتي في سياق المخطط الغربي الاستعما­ري للأمة والتي لا تقل خطورة عن وعد بلفور المشؤوم، سابقة خطيرة وتعديا خطيرا وصريحا من أجل تحقيق اطماع العدو الصهيو­ني الخبيثة في تهويد القدس والأقصى".
واعتبرت  ذلك "جرس إنذار من ان المسجد الأقصى في خطر وان مسؤولية حمايته مع القدس والدفاع عنهما من الخطر المحدق تقع على عاتق الأمة بأكمله­ا".
فيما أكدت نقابة المهندسين الزراعيين ان الادارة الاميركية وهي تعتزم المضي قدما بهذا القرار "ترسل رسالة واضحة إلى شعوب الأرض، أن هذه الأرض تحكمها كلمة القوي ولتذهب كل القوانين والمعاهدات الدولية إلى الجحيم". 
واضافت، ان هذا القرار سـ "يأخذ المنطقة إلى نفق مظلم ليس في نهايته إلا الأزمات المتلاحقة والتي ستجعل من أميركا تحكم العالم وفق شريعة الغاب التي يعتقد الكثيرون من سك­ان الأرض أنهم يمارسو­نها بثوب معاصر".
بدورها، اكدت نقابة الأطباء البيطريين هذه الخطوة إذا نفذت "اعتداء سافرا على الأمة العربية والإسلامية، وتدق ناقوس الخطر بأن القدس والمقدسات الإسلامية تواجه خطرا جسيما".
ودعت النقابة الأمتين العربية والإسلامية الى "الوقوف صفا واحدا للدفاع عن القدس عاصمة السلام والأديان والتصدي لهذا القرار الغاشم على أقدس مقدسات المسلمين"، مثمنة "الحركة الدؤوبة لجلالة الملك وموقفه الواضح بالتصدي لهذا القرار الخطير".
 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات