Friday 22nd of November 2019 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    14-Oct-2019

68.7 : مستوى الخدمات الصحية في المستشفيات الحكومية جيد

 

عمان - الدستور -امان السائح - كشف استطلاع اجراه مركز الدراسات الاستراتيجية بالجامعة الاردنية ضمن سلسلة استطلاعات « المؤشر الاردني –نبض الشارع « بالفترة 7 – 9 تشرين أول 2019 أن 25 % من المواطنين يعتقدون أن البطالة هي أكثر القضايا المحلية أهمية ، كما تصدرت الأزمات والحروب والنزاعات قائمة القضايا الإقليمية .
ووفقا لنتائج الاستطلاع ظهر ضمن القضايا الملحة الفقر 13% ثم تدني مستويات الخدمات العامة في التعليم والصحة والنقل بنسبة 10% وفي نفس المرتبة جاءت قضية ارتفاع الأسعار وغلاء المعيشة 10% ثم غياب العدل والمساواة 7% ثم تبعات إضراب المعلمين 5%. واظهر الاستطلاع انه من اهم القضايا التي يراها المجتمع على قائمة اولوياته قضية القدس والقضية الفلسطينية وصفقة القرن بنسبة 15% ، ثم الأوضاع الاقتصادية الصعبة بنسبة 13% ثم مشكلة الامن والأمان في المنطقة بنسبة (8%).
ووفقا للاستطلاع وحول القضايا الدولية الاكثر اهتماما ، اظهرت الارقام ان الحروب والنزاعات وعدم الاستقرار يراها المستجيبون بنسبة (29%)، ثم تأتي قضية القدس والقضية الفلسطينية وصفقة القرن (19%) ، ومن ثم تأتي مشكلة الأوضاع الاقتصادية الصعبة (14%). واظهرت نتائج الاستطلاع ان نسبة الذين أفادوا بأنهم لا يعرفون اهم القضايا التي تواجه المجتمع الدولي ربع المستجيبين تقريباً بما نسبته (24.7%).
القطاع الصحي
ووفقا لعناوين الاستطلاع افرد ستطلاع المؤشر الأردني بندا لقضايا القطاع الصحي في الأردن،حيث أفاد 69.6% بانهم يملكون تأمين صحي، في حين أن 30.4% غير مشمولين بالتأمين ، وهي نسبة مطابقة للبالغين المشمولين بالتأمين حسب الإحصاءات الرسمية.
ويشكل التأمين الصحي الحكومي 85% من المشمولين بالتأمين من مجتمع الدراسة (مدني: 49% وعسكري: 36%)، وهي أيضا نسبة مطابقة للإحصاءات الرسمية عن التأمين الصحي. ويشكل تأمين القطاع الخاص 13 % .
ووفقا للاستطلاع تصدر عدم توفر الأدوية بشكل دائم قائمة أهم المشكلات التي تواجه القطاع الصحي في الأردن كما ذكر 18 % منهم(21 % من القطاع الحكومي، 22.6 % من التأمين العسكري، 10.2 % من التأمين الخاص)
وتلا مشكلات القطاع الصحي عدم شمول التأمين لبنود وأدوية واحتياجات للمرضى بنسبة (13.5 %) ثم اكتظاظ المراجعين بنسبة 9.6 %.واظهرت نتائج الاستطلاع انه على الرغم من شمول حوالي 70% من المواطنين بالتأمين الصحي الا ان مشكلات نقص الكوادر بنسبة 7% ما زالت واضحة ثم تدني مستوى الخدمات للمراجعين بنسبة 6.4% ثم عدم كفاءة الكوادر الطبية وتكرار الأخطاء بنسبة ( 4.9 %
و تشكل صعوبة الحصول على مواعيد للمراجعة ما نسبته (4.4 في المائة) من المشكلات الصحية بحسب المستطلعين تلتها ارتفاع كلفة العلاج والأدوية (3.9 في المائة) ثم سوء البنية التحتية والمرافق الصحية (3 في المائة) .
وبناء على اجابات المشمولين بالتأمين الخاص شكى 10% منهم عدم توفر الأدوية بشكل دائم، وأن 15 في المائة يعتبرون تدني مستوى الخدمات المقدمة للمراجعين هي المشكلة الأكثر إلحاجا، في حين اعتبرها كذلك 5 في المائة فقط من المشمولين بالتأمين الصحي الحكومي المدني؛و 4.6 في المائة من المشمولين بالتأمين العسكري.
وقد اعتبر 68.7 في المائة من المجيبين أن مستوى الخدمات الصحية المقدمة في المستشفيات الحكومية جيدة أو جيدة جدا حيث افاد (10.9 في المائة أجابوا بأنه جيد جدا)، مقابل 29.3% أفادوا بانه سيء او سيء جداً. وأجاب (69.9 في المائة) بأن مستوى الخدمات الصحية المقدمة في المراكز الصحية الحكومية جيدة أو أكثر من ذلك (14.5 في المائة أجابوا أنها جيدة جدا)، مقابل 27% أفادوا بأنه سيء او سيء جداً.
وأجاب 58 في المائة أن مستوى سرعة تقدم الخدمات الصحية في المستشفيات جيدة أو جيدة جداً (8 في المائة قالوا إنها جيدة جدا)، مقابل 39% أفادوا بانها سيئة او سيئة جداً. وقال 69 في المائة إن مستوى سرعة تقديم الخدمات في المراكز الصحية جيدة أو أفضل (14 في المائة قالوا إنها جيدة جدا)، مقابل 25% أفادوا بانها سيئة او سيئة جداً.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات