Saturday 22nd of September 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    12-Sep-2018

الكرك : إعادة تأهيل المواقع الأثرية لتنشيط الحركة السياحية

 

هشال العضايلة
 
الكرك - الغد-  قال مدير مديرية السياحة بمحافظة الكرك محمود الصعوب، إن المديرية تعمل الآن وضمن خطتها على تطوير واقع الحركة السياحية بالمحافظة، على إعادة تأهيل المواقع الأثرية الواقعة على الطريق الملوكي الممتد ضمن حدود المحافظة من شمالها من وادي الموجب إلى جنوبها عند وادي الحسا. 
وبين الصعوب في تصريح للغد أن وزارة السياحة تعمل على تأهيل المرافق الأثرية التي تعتبر من مواقع الخدمة السياحية المهمة لتصل اليها الزيارات السياحية المحلية والخارجية، والتي يمكنها أن توفر فرص عمل عديدة لابناء المناطق الواقعة فيها داخل المحافظة ، إذا ما أحسن استغلالها بطرق مناسبة.
ولفت إلى أن محافظة الكرك تضم العديد من المواقع  الأثرية الواقعة على الطريق الملوكي والتي يمكنها ان تشكل إضافة نوعية للحركة السياحية بالمحافظة وتعزز فرص استفادة المحافظة من قطاع السياحة، من خلال تشغيل أعداد كبيرة من العاطلين عن العمل من شباب وشابات المحافظة، بالعمل في توفير الخدمات المختلفة للسياح بهذه المواقع من قبيل الطعام والشراب وخدمات التحف والأعمال التراثية الشعبية التي يقبل عليها السياح من الخارج. 
وبين الصعوب أن هناك مجموعة كبيرة من هذه المواقع، والتي تعمل الوزارة على إعادة ترميمها وتوفير المسارات السياحية فيها لتكون آمنة ومناسبة للزيارة من قبل السياح، مشيرا إلى أن من هذه المواقع هي آثار وقصور بلدتي القصر والربة التاريخية والملاصقة للطريق الملوكي، بالإضافة إلى مواقع اخرى على الطريق، وآثار مدينة الكرك وآثار المواقع بالمزار الجنوبي وخصوصا الآثار  بمختلف العصور التاريخية بمنطقة ذات راس وشقيرا ومؤاب. 
ولفت إلى أن هذه المواقع، بعد أن يتم تأهيلها لتكون متاحة للزيارات السياحية ويتم استغلالها بشكل مناسب من قبل ابناء المجتمع المحلي، لتوفر فرصا عديدة للعمل بتوفير الخدمات للسياح، ستعمل على تطوير المنتج السياحي بالمحافظة ليشمل مفردات عديدة ومتنوعة خلافا لزيارة القلعة التي تعتبر حاليا الموقع الوحيد للزيارات الجماعية للسياح، بالإضافة إلى أنواع أخرى من السياحة.  
وبين أن الوزارة تتطلع إلى تنفيذ مجموعة من المشاريع، التي سيتم تنفيذها خلال الفترة المقبلة ومنها انشاء مواقف الحافلات السياحية، التي تعاني من عدم وجود مواقف لها داخل المدينة، بالإضافة إلى التخطيط لانشاء مخيم سياحي بيئي في غابة اليوبيل لتنشيط السياحة البيئية، ومشروع إعادة تأهيل طريق وادي بن حماد للوصول إلى مناطق الحمامات المعدنية. 
واعتبر الصعوب أن قطاع السياحة بمحافظة الكرك يمكنه أن يساهم بنسبة كبيرة من الاقتصاد المحلي للمحافظة، إذا ما أحسن التعامل معه من خلال زيادة نسبة العمالة المحلية بالقطاع السياحي، وتوفير منتج سياحي محلي يعمل على اطالة أمد اقامة السائح بالمحافظة، الأمر الذي يزيد من معدل انفاق السائح على الخدمات السياحية.  
يذكر أن وزارة السياحة نفذت العام الماضي مجموعة من المشاريع بالمحافظة،  شملت انارة قلعة الكرك في الداخل والخارج وتطوير انظمة الحماية الأمنية، من خلال بوابة الكترونية وبوابة لدخول الحافلات والمركبات واجهزة تفتيش الأشخاص والامتعة، ومشروع تعزيز السلامة العامة داخل قلعة الكرك وتوفير مسارات آمنة حرصا على سلامة السياح.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات