Wednesday 17th of July 2024 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    09-Jul-2024

بيان رسمي بقيمة هدايا سعودية مجوهرات "اختلسها" رئيس البرازيل السابق
الحرة / وكالات -
 
 
زعمت الشرطة الفدرالية البرازيلية أن رئيس البلاد السابق، جايير بولسونارو، اختلس مجوهرات تبلغ قيمتها 6.8 ملايين ريال برازيلي (نحو 1.2 مليون دولار) خلال فترة توليه المنصب، بحسب تقرير التحقيق الذي وافقت المحكمة العليا على نشره الاثنين.
 
ووجهت الشرطة الفدرالية الأسبوع الماضي اتهامات لبولسونارو بالاختلاس وغسل أموال ولاستيلاء على هدايا من المجوهرات الفاخرة من السعودية.
 
وصادر مسؤولو الجمارك في مطار ساو باولو الدولي في أكتوبر 2021 بعض المجوهرات التي كانت هدية للسيدة الأولى السابقة عندما عُثر عليها في حقيبة ظهر مساعد حكومي عائد من الرياض.
 
والتحقيق يزيد من الضغط على الزعيم اليميني الذي حكم البرازيل خلال الفترة 2019-2022 قبل أن يخسر محاولة إعادة انتخابه أمام لويز إيناسيو لولا دا سيلفا.
 
وخسر بولسونارو بالفعل حقوقه السياسية بعدما أعلنت السلطات عدم أهليته للترشح لأي منصب حتى عام 2030 على خلفية اتهامات بنشر معلومات مضللة.
 
ولم يعلق بولسونارو على لائحة الاتهام، لكن سبق له أن نفى ارتكاب أي مخالفات فيما يتعلق بالمجوهرات.
 
ويزعم تقرير الشرطة أن هناك "ارتباطا إجراميا لاختلاس هدايا عالية القيمة تم تلقيها بسبب توليه منصب الرئيس".
 
وشملت المجوهرات ساعات يد "رولكس" و"باتيك فيليب" مرصعة بالألماس وقلادة وخواتم وأزرار أكمام، من بين أغراض أخرى.
 
ويشير التقرير إلى أن بعض الهدايا قدمت لموظفين حكوميين يعملون نيابة عن بولسونارو خلال رحلات دولية.
 
ونشرت أسوشيتد برس لائحة الاتهامات الموجهة لبولسونارو، الخميس، استنادا لمعلومات قدمها مصدران مطلعان على التحقيق، لكن الكشف عن التقرير من قبل المحكمة العليا في البرازيل أتاح إطلاعا كاملا على الادعاءات.
 
وسيقوم المدعي العام البرازيلي، باولو جونيت، بتحليل تقرير الشرطة ليقرر ما إذا كان سيتم توجيه اتهامات لبولسونارو وإجباره على المثول للمحاكمة أم لا.
 
وهذه المرة الثانية التي يواجه فيها بولسونارو تهمة جنائية رسمية، إذ سبق أن وجهت إليه في مارس تهم بتزوير سجلات لقاح كوفيد-19.
 
الحرة / وكالات - دبي