Monday 16th of December 2019 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    13-Nov-2019

كـرينبول يحذر من مخاطر وجوديـة تـهــدد «أونــروا»

 نيويورك - حذر بيير كرينبول من مخاطر وجودية تهدد وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، في حال استمرار وضعها المالي الراهن.

جاء ذلك في تقرير استعرضته الجمعية العامة للأمم المتحدة، الإثنين، وهو الأخير لكرينبول، الذي قَبِل الأمين العام للمنظمة الدولية، أنطونيو غوتيريش، استقالته من منصب مفوض «أونروا»، وفق الأمم المتحدة، الأربعاء الماضي.
وقال كرينبول في التقرير إن «أونروا تواجه تحديات خطيرة على أصعدة عديدة، خاصة بعد أن أفضى قرار اتخذته جهتها المانحة الأكبر (الولايات المتحدة الأمريكية) بتخفيض مساهمتها بمقدار 300 مليون دولار، عام 2018، إلى مواجهة الوكالة لأزمة وجودية». وأضاف أن «العجز المالي للوكالة وقت كتابة التقرير (المؤرخ بـ31 آب الماضي) يبلغ 151 مليون دولار». وتابع: «من الضروري أن يتم سد العجز المتبقي بأسرع ما يمكن لتمكيننا من مواصلة عملياتنا والاستمرار في تنفيذ ولايتنا من خلال معالجة الحالة القاسية (للاجئين) على أرض الواقع».
وناشد كرينبول «شركاء أونروا تقديم المستوى نفسه من المساهمات المالية، لضمان استمرار الخدمات الأساسية للوكالة، دعمًا لحوالي 5.4 ملايين لاجئ فلسطيني». وأوضح أن «الوكالة تمكنت من تحقيق انضباط مالي أسفر عن توفير في التكاليف بلغ حوالي 500 مليون دولار على مدى السنوات الخمس الأخيرة».
ومضى قائلًا إن «الوكالة اعتمدت تدابير داخلية لتعويض الخسائر الإضافية، البالغة 60 مليون دولار، مع إنهاء الولايات المتحدة كامل تمويلها للوكالة، عام 2019». وأردف: «وبفضل جهود الوكالة وشركائها، استطاعت أونروا إبقاء مدارسها مفتوحة، والإبقاء على موظفي عياداتها الطبية، وعلى تدفق مساعداتها الحيوية إلى أشد فئات اللاجئين ضعفًا. ولم يكن هذا بالأمر السهل. فالقيود المالية تضع على المحك حدود قدرتنا على تقديم المساعدات الجيدة».
ونفى كرينبول ارتكابه أية أخطاء، وقال إن الوكالة وقعت ضحية لحملة سياسية تستهدف الإطاحة به. (الأناضول)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات